تأثير المشروبات السكرية ( المحلى بالسكر ) على مستويات الكوليسترول في الجسم








    تأثير المشروبات السكرية على مستويات الكوليسترول في الجسم

    تأثير المشروبات السكرية ( المحلى بالسكر ) على مستويات الكوليسترول في الجسم



    • وجدت دراسة جديدة أن المشروبات المحلى بالسكر تعمل على زيادة مستويات الكوليسترول الكلي وتقليل الكوليسترول (الجيد) في الجسم ، هذا يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

    • ارتفعت نسبة اصابة الاشخاص البالغين بزيادة مستويات الكوليسترول بالاردن من 23.0% في سنة 1994 الى 44.3% في سنة 2017 ، بحسب دراسة اجريت على 4056 شخص و نشرت في سنة 2018

    • ان ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية ، وهما سببان رئيسيان للوفاة في الولايات المتحدة
    يتم انتاج 1000 ملليغرام من الكوليسترول في الجسم يومياً ، ولكن أقل من ثلث الكوليسترول الموجود في الجسم يأتي من النظام الغذائي ، الذي يعتمد على الجينات وينتج عن التصنيع الذي يحدث فقط في الكبد (Gropper et al, 2009).

    يمكن لاستهلاك مواد غذائية أخرى غير الكولسترول ان تؤثر أيضا على مستويات الكولسترول في الدم ، اذ تعتبر الأحماض الدهنية المتحولة في منتجات الزيوت النباتية عامل خطر لأمراض القلب والأوعية الدموية لأنها ترفع مستويات الكولسترول منخفض الكثافة - الكولسترول الضار - (LDL) وتخفض مستويات الكولسترول عالي الكثافة (HDL) اي الكولسترول الجيد . 


    توصلت الأبحاث الحديثة إلى أن البالغين الذين يشربون المشروبات السكرية ( مره واحدة على الأقل يوميا ) عند مقارنتهم بأولئك الذين لا يشربونها يكونوا أكثر عرضة للإصابة بارتفاع مستويات الدهون غير الصحية (مثل الكوليسترول الضار LDL أو الدهون الثلاثية) ، مما قد يزيد من خطر الإصابة بمرض السكري و امراض القلب..


    يعد ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم عامل خطر يهدد الحياة


    • تقريبا اكثر من ثلث الاشخاص البالغين في الاردن يعانون من ارتفاع الكوليسترول في الدم وفق الدراسة التي نشرت عام 2018 ،

    نظرت الدراسة في المشروبات المحلى بالسكر والبدائل منخفضة السعرات الحرارية 


    قام الباحثون بضبط العوامل الأخرى التي يمكن أن تؤثر على مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية ، مثل السمنة ، جودة النظام الغذائي ،النشاط البدني  واستخدام الادوية التي تعمل على خفض الكوليسترول

    وجد الباحثون أن البالغين وكبار السن الذين يشربون المشروبات السكرية يوميًا كانوا أكثر عرضة لخطر الإصابة بارتفاع مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية مقارنة بالذين نادراً ما يشربون تلك المشروبات

    شاهد ايضا :  الثوم يحسن مستويات الكوليسترول في الدم

    وأظهرت الدراسة أن من يشربوا المشروبات المحلاة بالسكر لديهم فرصة أكبر بنسبة 98%  للإصابة بانخفاض الكوليسترول الجيد (HDL) وفرصة أكبر بنسبة 53% للإصابة بارتفاع الدهون الثلاثية بالدم

    يعد الكولسترول أحد أهم عوامل الخطر لتصلب الشرايين والنوبات القلبية والسكتات الدماغية



    شارك المقال وادعمنا بالتبرع من خلال PayPal