خطورة زيادة نسبة اوميغا 6 الى اوميغا 3 وكيف تضبطها








    خطورة زيادة نسبة اوميغا 6 الى اوميغا 3 وكيف تضبطها

    خطورة زيادة نسبة اوميغا 6 الى اوميغا 3 وكيف تضبطها





    تحدثنا في مقالة ( الفرق بين الدهون المشبعة والغير مشبعة والمتحولة ) ان الأحماض الدهنية أوميغا 6 تساعد أيضًا على الحماية من أمراض القلب والأوعية الدموية ، ولكن هناك نقاش حول الدور الالتهابي لأوميجا 6 اي ان ارتفاع نسبة اوميغا 6 الى اوميغا 3 تصبح هناك آثار سلبية وتزيد من التهابات الجسم

    ان معظم الناس في وقتنا الحالي يتناولون الكثير من الأحماض الدهنية اوميغا 6 وفي المقابل ، فإن استهلاك الأطعمة الحيوانية التي تحتوي على نسبة عالية من أوميغا 3 هو الاقل استهلاكاً

    اثبتت الدراسات ان زيادة نسبة اوميغا 6 الى اوميغا 3 تؤدي الى نتائج سلبية في جسم الانسان ! ولكن ، ماهي النسبة الطبيعية لاوميغا 6 الى اوميغا 3 ؟ كيف نضبطها وما هي المخاطر التي تسببها ؟ تابع معنا ..


    تسمى الأحماض الدهنية أوميغا 6 وأوميغا 3 بالدهون غير المتعددة غير المشبعة PUFA لأنها تحتوي على العديد من الروابط المزدوجة

    لا يحتوي جسم الانسان على الإنزيمات اللازمة لإنتاجه هذه الاحماض الاساسية ولذلك يجب الحصول عليها من خلال النظام الغذائي

    ان هذه الأحماض الدهنية تختلف عن الدهون الأخرى ، انها لا تستخدم للطاقة أو للتخزين ، فهي نشطة بيولوجيًا ولها وظائف مهمة في العمليات الحيوية مثل تخثر الدم والالتهابات وغيرها ..

    لكن أوميغا 6 و أوميغا 3 ليس لهما نفس التأثيرات ، يعتقد العلماء أن أوميغا 6 محفزه للالتهابات ، في حين أن أوميغا 3 مضادة للالتهابات ! ( Am J Clin Nutr. 2006 Jun )


    بالتأكيد ، الالتهابات ضرورية لجهاز المناعة وصحة الجسم اذ انها تساعد على حماية الجسم من العدوى والإصابة ، ولكنها قد تسبب أيضًا أضرار جسيمة وتسهم في حدوث الامراض عندما يكون وجود هذه الالتهابات مزمنًا أو مفرطًا

    في الواقع ، قد يكون الالتهاب المزمن أحد أهم العوامل المسببة لأخطر الأمراض الحديثة ، بما في ذلك أمراض القلب ومتلازمة الأيض والسكري والتهاب المفاصل والزهايمر والعديد من أنواع السرطان !

    افترض العلماء أن اتباع نظام غذائي غني بالأوميجا -6 والمنخفض بالأوميجا 3 يزيد من الالتهابات ، في حين أن الحمية التي تحتوي على كميات متوازنة من كل منها تقلل الالتهابات ( Russo GL ,2009 Mar )




    كيف اقلل استهلاكي من اوميغا 6 ؟


    في البداية يجب ان نعرف اين يوجد اوميغا 6 فيما يلي مخطط يحتوي على بعض الدهون والزيوت الشائعة ، تجنب كل ما يحتوي على نسبة عالية من أوميغا 6 واستبدله بالاوميغا 3 ( الشريط الازرق يمثل نسبة اوميغا 6 والشريط البرتقالي يمثل نسبة اوميغا 3 )

    نسبة الاحماض الدهنية
    نسبة الاحماض الدهنية


    نلاحظ في الصوره ان اعلى نسبة اوميغا 6 توجد في زيت دوار الشمس (71%) بينما يحتوي على 1% فقط من اوميغا 3 ، يليه زيت الذرة (57% اوميغا 6 و 1% فقط اوميغا 3) ومن ثم زيت بذور القطن و زيت فول الصويا ( 54% اوميغا 6 و 8% اوميغا 3 في زيت فول الصويا) ، بينما اقلها زيت جوز الهند - وهو افضل زيت قلي - (2% فقط اوميغا 6 ولا يحتوي على اوميغا 3 ) يليه الزبدة الطبيعية (3% اوميغا 6 و 1% اوميغا 3) و يعتبر زيت بذور الكتان الاعلى بالاوميغا 3 ( 57% اوميغا 3 و 18% اوميغا 6 )




    ما هي النسبة المثالية للاوميغا 6 الى اوميغا 3 ؟


    تشير الدراسات إلى أن استبدال أوميغا 6 بالأوميغا 3 يقلل من الالتهاب

    أخذت إحدى الدراسات وجبات تختلف في نسبة أوميغا 6 : اوميغا 3 ( المجموعة 1 = 0.29 ، المجموعة 2 = 1.43 ، المجموعة 3 = 5.00 والمجموعة 4 = 8).

    المجموعة 1 ، التي كانت أقل نسبة أوميغا 6 : 3 ، لديها أدنى مستويات في الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار (LDL) وأعلى مستويات البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL) و كان تجلط الدم وتصلب الشرايين أقل أيضًا في نظام غذائي منخفض أوميغا 6 : اوميغا 3 مقارنة مع اتباع نظام غذائي عالي أوميغا 6 : اوميغا 3 ( James J & James H , 2018;5 )

    في الواقع ، كان هناك انخفاض بنسبة 40 ٪ في تصلب الشرايين بأقل نسبة أوميغا 6 : اوميغا 3 مقابل أعلى نسبة أوميغا 6

    اظهرت الدراسات ان نسبة 4 : 1 ساهمت في تقليل معدل الوفيات بنسبة 70% وكان لنسبة 2.5 : 1 تأثير في خفض انتشار خلايا المستقيم في المرضى الذين يعانون من سرطان القولون والمستقيم ( بينما لم يلاحظ ذلك عند استخدام نسبة 4 : 1 ) ( Simopoulos AP , 2002 Oct )

    ايضا اظهرت الدراسات ان تقليل نسبة اوميغا 6 الى اوميغا 3 قللت خطر سرطان الثدي عند النساء

    اما في المرضى الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي فعند استخدام نسبة 2-3 : 1 تأثير ايجابي لهم ، فقد قللت من نسبة الالتهاب ومنع انتشاره 

    ونسبة 5 : 1 كان لها تأثير مفيد ايضا على مرضى الربو ، في حين أن نسبة 10 : 1 كانت لها آثار سلبية !


    حاول ان لا تزيد نسبة اوميغا 6 : اوميغا 3 عن 4 : 1 وكلما انخفضت هذه النسبة فهو افضل فجميع الدراسات الحديثة اثبتت ان تقليل نسبة اوميغا 6 الى اوميغا 3 مفيد ويدعم صحة الانسان ويقيه من الامراض المزمنة


    ولا تنسى الاعجاب بصفحتنا على الفيس بوك : التغذية السليمة واكثر !
    شارك المقال

    مقالات متعلقة