النقرس و التهاب المفاصل الروماتويدي ، اسبابه واعراضه وعلاجه بالتغذية السليمة







    النقرس و التهاب المفاصل الروماتويدي ، اسبابه واعراضه وعلاجه بالتغذية السليمة

    النقرس و التهاب المفاصل الروماتويدي ، اسبابه واعراضه وعلاجه بالتغذية السليمة 



    التهاب المفاصل الروماتويدي

     التهاب المفاصل الروماتويدي هو نوع من التهاب المفاصل و له اسباب مرتبطة مع النظام الغذائي و من خلال جهاز المناعة ، في التهاب المفاصل الروماتويدي يقوم جهاز المناعة عن طريق الخطأ بمهاجمة خلايا الجسم بما فيها العظام والغضاريف . ( مقالة شاملة عن تقوية جهاز المناعة بالتغذية السليمة هنا )


    أعراض مرض التهاب المفاصل الروماتويدي :

    • الم المفاصل أو احمرارها أو تورمها
    • تيبس المفاصل وتكون في حالة سيئة بعد الاستيقاظ من النوم وبعد فترة من عدم النشاط
    • الإرهاق والحمى وفقدان الوزن
    يميل مرض التهاب المفاصل الروماتويدي إلى إصابة المفاصل الأصغر أولاً — اي مفاصل  أصابع اليدين وأصابع القدمين .


    الأحماض الدهنية أوميغا 3 الموجودة عادة في الأسماك الدهنية تقلل من تيبس الغضاريف وتحسن الحركة لدى بعض الأشخاص المصابين بمرض التهاب المفاصل الروماتويدي ، نفس النظام الغذائي الموصى به لصحة القلب - نظام غذائي منخفض في الدهون المشبعة من اللحوم ومنتجات الألبان وعالية في الخضروات وزيت الزيتون ودهون الأوميجا -3 من الأسماك - يساعد على منع أو تقليل الالتهاب في المفاصل.

    علاج التهاب المفاصل

    هناك صلة بين التغذية والتهاب المفاصل الروماتويدي تتضمن الضرر التأكسدي للأغشية داخل المفاصل التي تسبب الالتهاب والتورم ، الفيتامينات المضادة للأكسدة مثل فيتامين سي و فيتامين E والكاروتينات وفيتامين أ تدافع كمضدات للأكسدة ، و يساعد تناول كميات كافية من هذه العناصر الغذائية على منع أو تخفيف آلام التهاب المفاصل الروماتويدي

    البروتين الحيواني غني بالبيورين ، والذي قد يزيد حمض اليوريك uric acid في البول وإذا ارتفع تركيز  اليوريك اسيد uric acid في البول ، يمكن أن يُكون حصى مع الكالسيوم ..

     نسبة اليوريك اسيد الطبيعية الدم هي 2.4 - 6 ملغ  / ديسيليتر للنساء و 3.4 - 7 ملغ / ديسيليتر للرجال

    يجب أن يحدد استهلاك اللحوم بحد اعلى 6 أونصات في اليوم في الأفراد الذين يعانون من حصى حمض اليوريك uric acid (المعاهد الوطنية للصحة ، 2013).

    البيورينات هي في بعض الأحيان مضاعفات النقرس ، وهو مرض التمثيل الغذائي الوراثي الذي هو شكل من أشكال التهاب المفاصل اي ان أحد أعراض النقرس هو التهاب المفاصل ... 
    يرتبط استقلاب اليوريك اسيد مع البيورينات الغذائية ، وهو ناتج من هضم البروتين و يوصف عادة اتباع نظام غذائي محدد البيورين لمرضى النقرس لكن لا يصف العديد من الأطباء نظامًا غذائيًا محدد البيورين للنقرس لأن الحالة يمكن التحكم فيها بشكل أكثر فاعلية عن طريق الأدوية. 



    ومن الاغذية التي يوجد فيها البيورين بشكل مركز 

    احشاء الحيوانات مثل الكبد والكلى والقلب والطحال وغيرها 
    سمك السردين والرنجة
    بيض السمك
    مرقة اللحوم


    ما هو مرض النقرس 

    ان مرض النقرس مرض استقلابي وراثي وهو شكل من أشكال التهاب المفاصل الحاد و يصيب الرجال أكثر من النساء ،  النقرس هي حالة تتميز بترسبات بلورات حمض اليوريك uric acid في المفاصل و يُستمد اليوريك اسيد من تحلل البيورينات بشكل رئيسي من تلك التي صنعها الجسم ولكن أيضا من تلك الموجودة في الأطعمة.

    وتشمل التوصيات لخفض مستويات حمض اليوريك وخطر النقرس الحد من الكحول والكميات المفرطة من اللحوم والمأكولات البحرية والمشروبات المحلاة بالسكر بالاضافة الى تقليل الوزن اذا كنت تعاني من السمنة ومع ذلك  فإن مثل هذه الاستراتيجيات غير كافية بالنسبة لمعظم الناس ، وهناك حاجة إلى أدوية للسيطرة على الأعراض.

    اعراض مرض النقرس

    1. ألم شديد فى المفاصل مع تورم ودفء واحمرار 
    2. صعوبة فى تحريك المنطقة المصابة
    3. احمرار وحكة في الجلد
    4. ارتفاع درجة حرارة الجسم 
    5. ارهاق وتعب شديد 

    اسباب النقرس

    1. السمنة وزيادة الوزن 
    2. تناول المشروبات الكحولية 
    3. ارتفاع ضغط الدم
    4. بعض الادوية تسبب ارتفاع فى حمض اليوريك وبالتالى تسبب مرض النقرس
    5. خلل فى هرمون الغدة الدرقية
    6.الفشل الكلوى

    علاج النقرس

     يمكن أن يساعد علاج التهاب المفاصل - سواء كان غذائيا أو غير ذلك - في تخفيف الشعور بعدم الراحة وتحسن الحركة ، ولكنه لا يعالج هذه الحالة ، الحد من شرب الكحول وايضا الكميات المفرطة من اللحوم والمأكولات البحرية والمشروبات المحلاة بالسكر بالاضافة الى تقليل الوزن اذا كنت تعاني من السمنة يمكن انت تساعد في علاج النقرس بالاضافة لفوائد الزنجبيل وبذور الكتان لعلاج النقرس

    يشمل التدخل الطبي التقليدي لالتهاب المفاصل الأدوية والجراحة ، العلاجات البديلة لعلاج التهاب المفاصل كثيرة ، ولكن لا شيء أثبتت أنها آمنة وفعالة في الدراسات العلمية.

    ان المكملات الغذائية الشعبية - الجلوكوزامين ، أو سلفات الكوندرويتين ، أو كلاهما - قد تخفف الألم وتحسن الحركة بالإضافة إلى مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية ، ولكن التقارير المختلطة من الدراسات تؤكد الحاجة إلى أبحاث إضافية

    العديد من الأدوية تتداخل وتقلل امتصاص بعض المغذيات عن طريق التدخل في عملية الأيض المعوية أو امتصاصها في الامعاء ، على سبيل المثال ، تتنافس المضادات الحيوية تريميثوبريم (Proloprim) وبيريميثامين (دارابريم) مع حمض الفوليك ( الفوليك اسيد ) من أجل الامتصاص في الامعاء ، علاج الكولشيسين المضاد للالتهابات ، وهو علاج لمرض النقرس ، يثبط امتصاص 

    شارك المقال

    مقالات متعلقة